Skip navigation

مؤكدة استمرار المسيرة حتى تحرير الأرض واستعادة الحقوق
قواتنا المسلحة تحيي عيد الشهداء

 
دمشق-سانا:
أحيت قواتنا المسلحة الباسلة بمختلف صنوفها البرية والجوية والبحرية ذكرى عيد الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم الطاهرة ورسموا معالم طريق العزة والمجد والشموخ للأجيال القادمة لتحيا أمتنا حرة أبية.
وبهذه المناسبة ازدانت مواقع الوحدات والتشكيلات العسكرية بصور الرئيس الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة وبالأعلام الوطنية واللافتات المعبرة عن عظمة الذكرى، كما أقيمت العروض العسكرية والمباريات الرياضية والتقى القادة بالمقاتلين في مهرجانات خطابية، عبروا فيها عن تقديسهم للشهادة والشهداء مستعرضين شهداء النضال الوطني والقومي التحرري العربي ابتداء من شهداء السادس من أيار وشهداء الجلاء إلى شهداء حرب تشرين التحريرية، ومعارك لبنان وشهداء المقاومة الوطنية في لبنان وفلسطين.
وأكدوا أن الاحتفال في السادس من أيار من كل عام إنما هو عهد وفاء تم قطعه لشهدائنا الأبرار بالسير على طريقهم والاقتداء بهم لصون كرامة الوطن والدفاع عن مقدساته، وأن الشهادة فيض من العطاء يجود به الشرفاء في سبيل عزة الوطن ومنعة الأمة وضرورة أساسية لكل كفاح وطني ضد الغزاة والمستعمرين.
وأضاف القادة: إن الشهادة قيمة مثلى في حياة الأمم والشعوب المناضلة من أجل حريتها واستعادة حقوقها ولابد من إذكاء روح التضحية والفداء لدى أبناء الوطن لتبقى مسيرة الشهداء حية في مواجهة جرائم العنصرية الصهيونية ضد أبناء شعبنا في الأراضي العربية المحتلة.
واستعرضوا في كلماتهم تطورات الأحداث في المنطقة والتي أثبتت أن أي حل فيها لا يمكن أن يتحقق من دون سورية فدورها محوري ومهم انطلاقاً من المكانة المرموقة التي تحتلها عربياً وإقليميا ودولياً والتي رسختها سياستها المبدئية، ومواقفها الثابتة وحرصها الدائم على تعزيز عوامل الأمن والاستقرار في ربوع هذه المنطقة المهمة من العالم.
وأشاروا إلى حجم التحديات الكبيرة التي تواجه شعبنا وسبل التصدي لها، مؤكدين أن مسيرة الشهداء ستتواصل حتى تتحرر أرضنا المحتلة وتستعاد كامل حقوقنا المغتصبة.
ووجه القادة تحية إكبار وإجلال لأرواح شهداء أمتنا الأبرار أكرم من في الدنيا وأنبل بني البشر مجددين العهد بالسير على خطاهم خلف القيادة الحكيمة والشجاعة للرئيس الأسد.
وبهذه الذكرى المجيدة أطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة في كل محافظة من محافظات القطر وتوقف السير في جميع أنحاء القطر لمدة خمس دقائق واستقبل صرح الشهيد الزائرين.
كما قام قادة المناطق والتشكيلات العسكرية بزيارة مثاوى الشهداء ووضعوا أكاليل الزهور وقرؤوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة كما زاروا المرضى في المشافي العسكرية وقدموا لهم الهدايا الرمزية متمنين لهم الشفاء العاجل.

العدد: 13667 – تاريخ: 2009-05-07
Al Baath Newspaper

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: